صفات إن كانت بك ستجعل أي شخص يبوح لك بكل شيء ! - موقع نضوج العقل
أخبار عاجلة
يبوح
يبوح

صفات إن كانت بك ستجعل أي شخص يبوح لك بكل شيء !

بالتأكيد صادفت في حياتك شخصاً شعرت معه بالراحة وشعرت أنك تقوم بالتحدث معه بأريحية كبيرة وتجد الجميع يبوح له بأسراره ولا مانع لديك من إخباره بأسرارك .

هل فكرت من قبل لماذا اخترت هذا الشخص بعينه دون غيره ، ما الذي يميزه وما هي الصفات التي تحلى بها من أجل أن ترتاح

له وتبوح له بما في قلبك ؟

سنعطيك اليوم أسراراً وصفات اذا تحليت بها سنضمن لك أن أي شخص يقابلك سيشعر بالإرتياح معك ويبوح لك بأسراره :

أهم هذه الصفات هي :

التقبل 

عندما تكون شخصاً في حياتك الطبيعية متقبلاً للآخرين ولطبيعة حياتهم وشخصياتهم ، فلا تكون ذلك الشخص الذي ينتقد بكثرة

ويستهزئ ويستغرب من تصرف الآخرين و ميولهم و أفكارهم .

فتتقبل الجميع ، والجدير بالذكر أن التقبل لا يعني القبول والإقرار ، بل يعني التفهم ، تفهم اختلاف الشخصيات والبيئات

والمستويات التعليمية ، تفهم الظروف التي مر بها كل شخص مما يجعله يتصرف بهذا الشكل أو يقوم بشيء قد لا يعجبك .

فعندما يرى أي شخص أن لديك فكر بالتقبل والإنفتاح على الآخرين لن يتردد بالتكلم معك بشيء يخصه .

وجود الثقة 

عندما يرى أي شخص أنك محل ثقة لدى الآخرين وأن الجميع يثق وأنك تحفظ أسرار الغير ولا تتكلم عن أي أحد بغيابه وتحترم

الآخرين بوجودهم وبغيابهم .

ثقة الآخرين بك لا تأتي من فراغ ، فالجميع يراقب كيف تتصرف مع الآخرين ، هل تتكلم عن أصدقائك ؟ تفشي أسرارهم ؟

تستهزئ بأحد ؟ تسبب لأحد المشاكل ؟

اذا كانت الأجوبة عن كل مما سبق ب ” لا ” فهذا يعني أنك تستحق وبجدارة أن تكون محل ثقة للشخص الذي أمامك وسيكون

مرتاحا معك جداً .

ماذا يعني الماضي بالنسبة لك ؟

الماضي ونظرتك اتجاهه من الصفات المهمة جداً والتي تحدد بشكل كبير هل سيبوح لك أحدهم بأسرارك ويثق بك ؟

اذا كنت ممن يأخذون فكرة وانطباع عن الشخص بسبب ماضيه فبالتأكيد ستكون مستبعداً للثقة ، أما اذا متفهم جداً لمعنى

الماضي والتجارب وأن الإنسان الذي وقع بأخطاء وتعلم يُعبر شيئاً جيداً ويزيد الإنسان خبرة وحكمة في الحياة حتى لو كان

الماضي باعتبارك شيء يبتعد عن قيمك الخاصة أو مُثلك العُليا .

دائماً خذ بعين الإعتبار أن الماضي مضى ولن يعود والإنسان الذي واجه مشكلة معينة أو علاقة خاطئة

أو ظروف غير مناسبة أو تصرفات خارج السيطرة لا تعيب الإنسان طالما تعلّم ولربما ندم

على ما جرى ويحزنه ما مر به من هذه الذكريات السيئة .

لا تتفاجئ مهما سمعت 

عندما تستمع لأي شخص قام بإخبارك بقصته أو يبوح بسر من أسراره ، لا تستعجب بشكل يجعل من أمامك يشعر بالحرج مما يقوله

لك ، فالإحترام والتفهم وإستيعابك لما تسمع أمر مهم جداً ويجعل الجميع يرتاح معك ويتحدث معك بدون خوف من أي تفاجئ منك

أو استهزاء .

العفوية

الشخص الطبيعي هو الشخص القريب من القلب دائماً فأي شخص عفوي وتتسم تصرفاته

وشخصيته بالطيبة والطبيعية والإبتعاد عن التكلف أو التصنع .

فكن عفوياً تتصرف على طبيعتك ، ترى نفسك قريبا من قلوب الجميع .

التعاطف والتفهم

هذا أمر مهم جداً ويجب توضيحه ، عندما يبوح أحد بسر من أسراره فهذا لأنه ينتظر أمران : الأول هو أن يجد أحداً يشعر به

ويتفهمه ويستطيع اللجوء إليه ، والآخر هو أن يقوم بمساعدته بإعطائه الحلول أو طرقاً للتعامل مع الموقف الذي يتعرض له .

فيجب أن تكون مستمعاُ متعاطفاً وتتفهم الظروف والأسباب وما الذي حدث وكيف ، وأن تجعل من أمامك يشعر بأنك تتعاطف معه

ولكن لا تشعره بالشفقة بل بالتفهم الكامل لكلامه ، وبالتأكيد هذا لا يعني أن توافقه على كل شيء بشكل يجعلك أن تقوم

بموافقته على الأخطاء التي يقوم بها ، بل قم بنصيحته ولكن بشكل ودي .

الإبتعاد عن التذكير او التجريح

من المهم جداً أن تكون شخصاً لا يستغل المواقف والمشاكل ويقوم بإجترار ما أخبرك به أحدهم أو جرحه أو تذكيره بأسراره التي

أخبرك بها .

شاهد أيضاً

الحدود

خطوات فعّالة لرسم الحدود الصحيحة لشخصيتك وعلاقاتك

تعتبر الحدود من التصاميم الشخصية التي تؤطر العلاقات بين الأشخاص، بل غالباً ما تعمل على …