الاحتراق الوظيفي كيف نخرج من تلك المتاهة - موقع نضوج العقل % %
أخبار عاجلة
الاحتراق الوظيفي
الاحتراق الوظيفي

الاحتراق الوظيفي كيف نخرج من تلك المتاهة

الاحتراق الوظيفي هو حالة من الإجهاد الذي يرتبط بالعمل وينتج عنه.

يقوم هذا الإحساس على شعور الإرهاق والتعب الجسدي والعاطفي المترافق بإحساس بانخفاض الإنجاز وفقدان الهوية الشخصية في العمل.

فجميع الأشخاص الذين يكافحون من أجل التغلب على ضغوط مكان العمل معرضون لخطر الإنهاك الذي ينتج عنه تعب وفراغ مع عدم القدرة على مع مطبات الحياة.

لنتعرف في مقالنا هذا على علامات هذا الشعور وأعراضه وكيفية الوقاية منه.

الاحتراق الوظيفي 

هو مصطلح جديد نوعاً ما، ويعرّف بأنه التكلفة العالية للإنجاز العالي.

كما يقال أنه انقراض الدافع أو الحافز، بشكل خاص عندما يفشل تعب الفرد وتفانيه في عمل ما ولا يحقق منه النتائج المرجوة.

الإرهاق الوظيفي يأتي كردّ فعل على ضغوط العمل الطويلة والشديدة، ولذلك يمكن تمييزه من خلال الإرهاق والتشاؤم والشعور بضعف القدرة المهنية.

وببساطة فإن هذا الشعور يجعلك تبدأ في كره وظيفتك مع الشعور بقدرة أقلّ على العمل.

قد تكون الوظيفة هي أحد أهم أسباب هذا الشعور لكن ضغوط الحياة العامة هي التي تزيد من هذا الضغط وسماته والتفكير به.

يقضي معظم الناس ساعات الصباح في العمل إنما إن كان الشخص يكره وظيفته ويخشى الذهاب للعمل دون أيّ شعور بالرضا فلذلك آثار وخسائر فادحة في حياته.

الاحتراق الوظيفي
الاحتراق الوظيفي

علامات وأعراض الاحتراق الوظيفي

مع أنّ الاحتراق الوظيفي لا يعتبر اضظراباً نفسياً يحتاج إلى تشخيص وعلاج، لكن ذلك لا يعني أنه لا يجب أخذه على محمل الجد.

من علامات الاحتراق الوظيفي الأكثر شيوعاً:

الاغتراب من الأنشطة المتعلقة بالعمل

إنّ الأشخاص الذين يعانون من الإرهاق ينظرون إلى عملهم بنظرة إرهاق وإحباط بشكل متزايد.

ونتيجة لذلك يصلون لمرحلة من التشكيك بشأن الظروف والأشخاص الذين يشاركوهم في العمل.

وبالتالي يبدأون مرحلة النأي عن أنفسهم مع الشعور بالخدر بشأن العمل.

الأعراض الجسدية

ربما يؤدي الإرهاق المزمن إلى أعراض جسدية كالصداع وآلام المعدة وبعض المشاكل المعوية.

الإرهاق النفسي

يتسبب الإرهاق الوظيفي بشعور الموظف بالتعب النفسي وعدم القدرة على التأقلم فضلاً عن انعدام الطاقة والرغبة لإنجاز أي مهمة توكل إليه.

انخفاض الأداء

يؤثر الاحتراق الوظيفي بشكل أساسيّ على المهام اليومية في العمل، فمهما كانت وظيفة الفرد الأساسية فسيشعر بالسلبية وصعوبة التركيز وانعدام الإبداع.

ربما تشترك هذه العلامات والأعراض في بعض النقاط مع بعض حالات الصحة العقلية مثل الاكتئاب الذي يجعل صاحبه يعاني من مشاعر وأفكار سلبية حول جميع جوانب الحياة.

قد يهمك أيضاً: أخطاء يقع بها الكثيرون خلال مقابلة العمل قد تكون السبب في خسارتهم لفرص العمل.

الاحتراق الوظيفي
الاحتراق الوظيفي

أسباب الاحتراق الوظيفي وعوامل الخطر

عندما يتمّ التعامل مع التوتر بشكل صحيح يمكن امتصاص آثاره السيئة، لذلك لا تؤدي الوظيفة عالية الضغط إلى الاحتراق الوظيفي.

ومن أسباب الاحتراق الوظيفي:

ضغط الوقت الغير معقول

فبحسب الإحصائيات فإنّ الموظفين الذين يقولون أنّ لديهم الوقت الكافي للقيام بالأعمال هم أقلّ عرضة بنسبة 70% لتجربة الإرهاق الوظيفي.

لكن الافراد الغير قادرين على كسب المزيد من الوقت والعمل براحة فهم أكثر عرضة للإصابة بالإرهاق.

عدم وضوح العمل والمهام

القليل من الموظفين هم من يعلمون بدقة ما هي المهام الموكلة إليهم، فعندما يكون العمل كالأهداف المتحركة قد يصبح الموظفون مرهقين بمجرد محاولة معرفة ما يجب عليهم القيام به.

قلة الدعم والتواصل مع المدير

يعمل دعم المدير على تشكيل حاجز نفسي ضد الإرهاق.

فالموظفون الذين يشعرون بدعم قوي من مديرهم هم أقلّ عرضة بنسبة كبيرة لتجربة الاحتراق الوظيفي بشكل متواتر.

لا يمكن السيطرة على أعباء العمل

عندما يشعر الموظف بعدم القدرة على السيطرة على أعباء العمل فإنه سيشعر بالإرهاق واليأس وبالتالي تتفاقم معه الحالة كلما ازداد العبء.

علاج الاحتراق الوظيفي

قد يحتاج الفرد الذي يشعر بالاحتراق الوظيفي إلى إجراء بعض التغييرات في بيئة العمل.

ولذلك عزيزي الموظف من المهم أن تتقرب من قسم الموارد البشرية بخصوص المشاكل في مكان العمل وذلك لخلق بيئة عمل أكثر صحة.

كما أنه من المفيد تطوير استراتيجيات واضحة تساعدك على التحكم توترك.

بالإضافة إلى ضرورة اتباع نظام غذائي صحي مع ممارسة الكثير من التمارين.

ويجب تطبيق عادات النوم الصحية وذلك لتقليل آثار العمل المجهد.

وفي الختام عزيزي القارئ إن كنت تواجه صعوبة في عملك.

وتشعر أنك تائه في دوامة الإجهاد في العمل ويصعب عليك إيجاد طريقة للخروج منها فلا تتردد بطلب العلاج من متخصص.

اقرأ أيضاً: سن الثلاثينيات أنسب وقت لتغيير مسارك الوظيفي.

شاهد أيضاً

الحدود

خطوات فعّالة لرسم الحدود الصحيحة لشخصيتك وعلاقاتك

تعتبر الحدود من التصاميم الشخصية التي تؤطر العلاقات بين الأشخاص، بل غالباً ما تعمل على …