الكاريزما هي القوة التي تجذب بها أي شخص إليك طرق لاكتسابها - موقع نضوج العقل
أخبار عاجلة
الكاريزما

الكاريزما هي القوة التي تجذب بها أي شخص إليك طرق لاكتسابها

هناك بعض الأشخاص يتمتعون بجاذبية لا تصدق وقوة جذب لمن حولهم ويتمتعون بما يسمى الكاريزما  فتجدهم على الواقع

يبنون ويحافظون على علاقات كبيرة ، ويؤثرون بشكل إيجابي على الأشخاص من حولهم ، ويجعلون الناس دائمًا يشعرون بالراحة

تجاه أنفسهم – إنهم من النوع الذي يريد الجميع أن يكونوا حوله ويريدون أن يكونوا معه .

لحسن الحظ ، يمكن أن نكون جميعًا أكثر جاذبية ، لأن الكاريزما لا تتعلق بمستوى نجاحنا ، أو مهارات التحدث لدينا ، أو كيف

نرتدي اللباس أو الصورة التي نعرضها – الكاريزما تتعلق بما نقوم به وبما نفعله .

فيما يلي طرق يمكنك من خلالها أن تكون أكثر جاذبية :

1. استمع أكثر مما تتحدث

احرص على طرح الاسئلة وحافظ على اتصال الأعين والابتسامة ببساطة هذا كل ما يتطلبه الأمر لإظهار أن الشخص الآخر مهم.

ثم عندما تتحدث ، لا تقدم النصيحة إلا إذا طُلب منك ذلك فدائماً ما يُظهر الاستماع أنك تهتم ، لأنه عندما تقدم النصيحة في

معظم الحالات ، يتحول مجرى الحديث ليصبح عنك ، وليس عنهم.

تحدث فقط عندما يكون لديك شيء مهم لتقوله وحدد دائمًا أهمية ما تقوله للشخص الآخر .

2. لا تمارس السمع الانتقائي

بالتأكيد صادفت بعض الأشخاص الذين لا يحبون الاستماع إلى أي شخص أقل منهم ، في الواقع كل شخص يتمتع بالشخصية

الجذابة يستمع الى الجميع دوم انحياز أو تكبر أو شعرور بالتعالي .

3. التركيز الكامل مع الشخص

لا ينظر صاحب الشخصية الجذابة الى هاتفه أو شاشته ولا يركز على أي شيء آخر ،  ولا حتى للحظة واحدة.

لا يمكنك أبدًا التواصل مع الآخرين إذا كنت مشغولاً بالتواصل مع أغراضك الخاصة .

أن تعطي من امامك اهتمامك الكامل فأنت كأنما تقدم له هدية وهذه الهدية لا يقدمها إلا عدد قليل من الناس هذا الاهتمام وحده

سيجعل الآخرين يريدون أن يكونوا حولك دائماً ومعك .

4. العطاء دون انتظار مقابل 

لا تفكر أبدًا فيما يمكنك الحصول عليه ، ركز على ما يمكنك تقديمه.

العطاء هو الطريقة الوحيدة لإقامة علاقة حقيقية مع الناس ركز على الجانب الذي تستطيع أن تساعد به غيرك .

العطاء لا يقتصر فقط على العطاء المادي ،فهناك العطاء المعنوي بالدعم والإبتسامة وحفظ السر وتقديم المشورة .

5. لا تتصرف بشكل أناني 

أصحاب الكاريزما الملفتة المحببة للجميع هو الشخص الطيب الذي يبتعد في تعامله عن الأنانية ولا يقدس ذاته ، بل يتعامل

بشكل محبب وطيب مع الاخرين وحرصه على الاهتمام بالآخرين قبل اهتمامه بنفسه .

6. تحترم من حولك 

أنت تعرف بالفعل آرائك ووجهات نظرك وأفكارك وعقليتك وثقافتك ، فتكون هذه الأشياء ليست مهمة لإثباتها للآخرين لأنها بالفعل

ملكك، فتستمع لآراء الآخرين وتعطي المساحة الكافية لمن حولك بالتحدث والتعبير عن آرائهم .

7. تشكر الآخرين

عندما تشكر الآخرين وتثني عليهم فلن يقدر الناس ثناؤك فحسب بل سيقدرون حقيقة ما أنت عليه من اللطف والاهتمام بالآخرين

وتقديرك لهم ويسشعرون بأنهم قاموا بإنجاز مهم فيشعرون معك بالسعادة والإحترام والراحة وحب القرب منك .

8. تعرف كيف تختار مواقفك وكلماتك.

تؤثر الكلمات التي نستخدمها على  الآخرين وبالتالي تؤثر عليك.

على سبيل المثال ، لا تقول يجب عليك الذهاب إلى الاجتماع ؛ بل ستحصل على فرصة رائعة للقاء مع أشخاص جدد أو أنت لا

تقدم العرض للعملاء بالشكل المطلوب ؛ بل شارك العملاء بأسلوبك الجذاب كل ما يخص منتجنا وما الى ذلك .

نحن جميعا نريد أن نتعامل مع أشخاص سعداء ، متحمسين ، أوفياء فالطريقة التي تتبعها والكلمات التي تختارها يمكن أن تساعد

الآخرين على الشعور بالراحة تجاه أنفسهم  وتجعلك تشعر بسعادة حيال نفسك أيضًا.

9. لا تناقش أو تتكلم حول إخفاقات الآخرين 

الشخصية التي تحاول دائماً عدم احراج الآخرين أو التكلم بالنقص الذي يعانون منه أو أي اخفاق حصل مهم تكون هذه الشخصية

محبوبة جداً ممن حولها ومريحة ولا يشعر الشخص أمامه بالضيق من التحدث معه .

10. تعترف بأخطائك

ليس عليك أن تكون ناجحًا بشكل لا يصدق لكي تكون جذابًا ، ولكن عليك أن تكون حقيقيًا بشكل لا يصدق لكي تكون جذابًا للغاية.

كن متواضعاً واعترف بأخطائك وأعط من حولك  الدرس المستفاد من تجاربك وهناك ممن يضحكون على أنفسهم وأفعالهم و عندما

تفعل ذلك ، فإن الآخرين لن يضحكون عليك سوف يضحكون معك وسيحبونك بشكل أكثر ويريدون أن يكونوا حولك دائماً .

المصدر 

شاهد أيضاً

التربية الخاطئة

التربية الخاطئة خطأ لا يغتفر فكيف يمكن تجنبّه؟

التربية الخاطئة مشكلة لا تُغتفر في حقّ الأبناء وفي حق الأسرة كمؤسسة اجتماعية هامة في …