علامات تخبرك بأنك يجب أن تزور طبيباً نفسياً  - موقع نضوج العقل
أخبار عاجلة
psychologists
Cropped image of depressed man at the psychotherapist. Doctor is making notes while listening to his patient

علامات تخبرك بأنك يجب أن تزور طبيباً نفسياً 

الحياة مليئة بالتحديات والخبرات التي قد تواجهنا ونشعر أنها تُضعفنا مثل  : الطلاق ، المرض ، الإجهاد ، المشاكل المالية ، البطالة  والتي غالباً ما تؤدي إلى الضيق النفسي والعاطفي ولكن لا يخطر على بالنا أن نزور طبيباً نفسياً .

إن محاولة تحديد ما إذا كانت صحتك العقلية والنفسية تستطيع أن تُحسنها بنفسك وتعتمد على ذاتك بالتغيير أو تحتاج إلى

اللجوؤ إلى مساعدة من أخصائي تحدده عوامل كثيرة سنذكر لك أبرزها .

أظهرت الدراسة ، التي نشرت في مجلة JAMA Psychology ، أنه في حين ارتفع استخدام خدمات الصحة العقلية من 19 في

المائة إلى 23 في المائة خلال فترة السنوات العشر التي بدأت في عام 2004 ، كان معظم هؤلاء الذين يلجأون للحصول فعلاً

على مساعدة بأمل التحسن كانوا يعانون من آلام أو مشاكل أقل خطورة.

الأشخاص الذين يعانون من مشاكل خطرة ، أي حوالي ثلث المشاركين البالغين عددهم 139،862 شخصًا ، لا يسعون للحصول

على العلاج أساساً .

وفقًا لكاتب الدراسة الأول مارك أولفسون ، الأستاذ في قسم الطب النفسي بجامعة كولومبيا لـ Thrive Global: “إن المشكلات

الخطرة تتداخل مع وعيهم فتقل حاجتهم إلى العلاج والتغيير “.

هذا مثير للقلق بشكل خاص في ضوء دراسة نشرت حديثًا على 5.9 مليون مشارك دنماركي توصلوا إلى أن الأشخاص الذين تم

تشخيصهم بإحدى اضطرابات الصحة العقلية معرضون بشكل أكبر لخطر الإصابة بمرض آخر.

لمساعدتك على تقييم ما إذا كان بإمكانك أنت أو أحد أفراد أسرتك يجب عليه التحدث إلى أحد أطباء الصحة العقلية ،قمنا بتسليط

الضوء على علامات منبهة للشخص الذي يحتاج المساعدة :

تشعر أنك غارق في الحزن

يشير رايت وأولفسون إلى أننا جميعًا نشهد مستويات معتدلة من القلق أو نوبات الكآبة ، ولكن إذا استمر مزاجك متعكراً ويحمل

معه “شريط متواصل من الأفكار السلبية” ، فحسب وصف رايت أنه حان الوقت للتحدث مع أخصائي وخاصة لو كان عقلك لا

يستطيع تجاوز الحزن إطلاقاً لمدة تزيد عن اسبوعين وتسيطر عليك حالة كآبة شديدة ، فهذا يتجاوز المستويات العادية من التوتر

أو الحزن ويستدعي تدخل أخصائي .

لم تعد تريد أن تفعل الأشياء التي تحبها

إذا شعرت فجأة بعدم القدرة على القيام بالأنشطة التي أسعدتك ذات يوم لفترة طويلة (مثل زيارة المتاحف ، ممارسة الرياضة

المفضلة ، سماع الموسيقى ، قراءة القصص الخيالية) ، فأنت ربما تعاني من شيء أكثر من مجرد شعور مؤقت باللامبالاة.

يقول أولفسون ، “إن فقدان الاهتمام بالأنشطة التي كنت تستمع بها هو أحد الأعراض الرئيسية للاكتئاب، وإنه من المحتمل أن

يؤدي الشعور باللامبالاة تجاه هواياتك التي تحب وانعدام الرغبة التامة بفعلها فأنت معرض إلى الاكتئاب أو اضطراب القلق.

يقول أولفسون: “غالبًا ما يكون هذا الشيء بمثابة علامات تحذير على أن الأشخاص معرضون لخطر الإصابة بأحد أو كلا هذين

المرضين العقليين الشائعين للغاية”.

تعاني من أعراض جسدية غريبة

عندما يواجه الأشخاص مشاكل في الصحة العقلية ، غالبًا ما يواجهونها عاطفيًا وجسديًا .

لذلك إذا أصبحت تعاني فجأة من مشاكل في المعدة ، وصداع ، وضغط دم مرتفع وتوترات الجسم ، فقد يكون ذلك من مظاهر

الحالة النفسيةالتي تمر بها ، واذا للاحظت هذه الأعراض قم بالبداية بزيارة الطبيب المختص لفهم السبب والحالة واستمع إلى

جسدك جيداً وقدم له الرعاية الأولية اللازمة

تتعب جداً وأنت تحاول النوم 

يمكن أن يكون النوم المضطرب علامة على صراع نفسي ، لكن الأعراض تختلف باختلاف المشكلة.

يقول أولفسون: “صعوبة النوم ، هو أمر يرتبط غالبًا بالقلق ، في حين أن الأرق الزائد أو الاستيقاظ مبكرًا جداً وعدم الحصول على

الكفاية من الراحة فيمكن أن يكون علامة مبكرة على الاكتئاب” انتبه اذا ما طرأ أي تغيير على أنماط نومك .

تأكل لتعيش فقط 

إذا أصبحت تجد الطعام شيئاً غير جذاب أو لا تشتهي شيئاً معيناً وتشعر أن الطعام بلا نكهة ولا رائحة ، فهذا علم أحمر.

بالنسبة لأولئك الذين يعانون من أمراض عقلية مثل الاكتئاب أو القلق ، يشعرون أن عليهم بذل جهد كبير ليستطيعوا الأكل .

بالكاد يمكنك النهوض عن السرير

يقول أولفسون إن الانخفاض الملحوظ في الطاقة هو علامة مبكرة على الاكتئاب وإشارة إلى أنك بحاجة إلى رؤية أخصائي رعاية

صحية نفسية.

عندما تشعر أنك كل شيء اعتدت على القيام به يحتاج إلى مجهود كبير جداً منك وتشعر أن الرغبة الوحيدة التي تريد فعلها هي

أن لا تفعل شيء واستمرت هذه الحالة لفترة طويلة فأنت هنا في مرحلة الخطر ويجب أن تلجأ إلى من يساعدك فوراً .

اذا أخبرك أحد المقربين منك بتغيرك

ثق بآراء المقربين منك ، خاصة من تعيش معهم.

يقول أولفسون: “يمكن للأشخاص الذين يعيشون مع فرد ما في بعض الأحيان اكتشاف المشاكل قبل أن يتمكن الشخص من ذلك

، فعندما يقول لك من حولك أنك لم تعد كما كنت ، فقد يكونون قد رأوا شيء لا تراه ، لذلك خذ كلامهم على محمل الجد .

كقاعدة عامة ، يشجعنا أولفسون على متابعة “التغيير في تصرفاتنا مع من حولنا وتعليقات أقرب الناس لنا لأنه يمكن أن يكون

علامة على أنه حان الوقت لتقوم بالتواصل مع شخص مختص للمساعدة .

هل أنت مستعد للحصول على المساعدة وتزور طبيباً نفسياً ؟

اذا كنت تلاحظ أن العلامات واضحة جداً عليك يجب أن تستعد أن تتوصل إلى اخصائي مناسب يساعدك على التشخيص الصحيح

وإعطائك الخطوات المناسبة للعلاج ومن المهم جداً التأكد من حصولهم على الترخيص والخبرة المناسبين لمعالجة المشكلات

التي تتعامل معها ، وبعدها تأكد من وجود كيمياء بينك وبين المعالج لتشعر بالإرتياح معه وتبادل معه الثقة .

أن تزور طبيباً نفسياً يعني أن تمد يد الإنقاذ لنفسك ولا يُنقص من نفسك بشيء بل على العكس فالواجب هو التوجه للشخص الصحيح بالوقت الصحيح فلا تتردد أبداً بأن تزور طبيباً نفسياً .

المصدر

شاهد أيضاً

الفوبيا

الفوبيا الخوف المبالغ به، ما هي أعراضها وأنواعها وكيف تتم معالجتها؟

الفوبيا كلمةٌ تتردد على مسامعنا من خلال الكثير من البرامج والمقالات التي نطالعها بين الحين …