هرمونات المرأة ودورها في الصحة العامة وتقلّب المزاج - موقع نضوج العقل
أخبار عاجلة
هرمونات المرأة
هرمونات المرأة

هرمونات المرأة ودورها في الصحة العامة وتقلّب المزاج

هرمونات المرأة رسلٌ تعبّر عن جسمها وحاجاته، ومن الضروري أن تكون متوازنة للحفاظ على الصحة العامة.

ولدى السيدات نلاحظ أنّ الاختلال الهرموني شائع جداً خاصة في سنّ الإنجاب.

لكن ماذا يحدث في جسم المرأة إذا كانت الهرمونات خارج السيطرة؟

 ما هي علامات عدم توازن هرمونات المرأة؟

عندما تكون الهرمونات غير متوازنة فإنّ الرجال والنساء يعانون من أعراض متشابهة.

قد تواجه السيدات صعوبات في النوم أو تكافحن من أجل الاستيقاظ في الصباح، وحتى بعد النوم لليلةٍ كاملة فإنهن يعتمدن على الكافيين حتى تمضي فترة الصباح وبعد الظهر.

وتبقى العواطف غر منتظمة وتصبحن غريبات الأطوار وسريعات الانفعال في كثيرٍ من الأحيان.

بالإضافة إلى تعطّل الطاقة والتوتر المرهق، فضلاً عن التعرّض للاكتئاب أو القلق.

الهرمونات أيضاً مهمة للوظيفة الجنسية مما يجعل الرغبة في هذه الحالات أقلّ بل ويصبح الأمر مكروهاً بعض الشيء.

ستلاحظين أيضاً زيادةً في وزنك مع الاختلالات الهرمونية، فالجوع لا يمكنك السيطرة عليه.

وقد تلاحظين أيضاً بعض الهبّات الساخنة والتعرّق الليلي والصداع وزيادة الحساسية تجاه الحرارة.

هرمونات المرأة
هرمونات المرأة

أسباب عدم التوازن الهرموني

ترتبط العديد من أسباب عدم التوازن الهرموني عند النساء بالهرمونات التناسلية.

ربما تكون التغييرات الهرمونية بسبب الشيخوخة ولذلك من الطبيعي أن تلاحظي تغييرات في الهرمونات الجنسية عند الاقتراب من سنّ الياس.

وقد يؤدي الإجهاد المفرط أو ممارسة الرياضة إلى خلل في الغدة الكظرية وقد تكون اختلالات الغدة الدرقية ناجمة عن مرض ما.

وربما يكون الطمث المبكر أو الحمل أو متلازمة تكيّس المبايض هم السبب في عدم التوازن الهرموني عند النساء.

الهرمونات والاكتئاب

بحسب الدراسات فإن الهرمونات ترتبط بالصحة العقلية حيث يؤكد الخبراء أنّ هرمونات النساء تتفاعل مع الرفاهية.

حيث يعمل نظام الغدد الصمّاء جنباً إلى جنب مع الجهاز العصبي للحفاظ على الإحساس بالتوازن والتوازن الفيزيولوجي.

هذا التوازن هو ما يريده الجسم ولكن عندما لا يتحقق تبدأ حالات الاكتئاب.

تعاني النساء عادةً من حالات الاكتئاب بمعدّل أعلى بكثير من الرجال مما يفسر التفاوت بين الجنسين في العديد من العوامل الاجتماعية والبيولوجية والهرمونية التي تختص بها النساء.

مشاكل ما قبل الحيض: إن التقلبات الهرمونية أثناء الدورة الشهرية قد تسبب الأعراض المألوفة لمتلازمة ما قبل الحيض مثل التعب العاطفي وقد تكون الأعراض شديدة لدى بعض النساء ومعيقة وتصل لمرحلة الاكتئاب الشديد والتهيج واضطرابات المزاج.

اكتئاب ما بعد الولادة: من المألوف أن تعاني الأمهات الجدد من الكآبة النفسية وهذا ردّ فعلٍ طبيعي يميل إلى الهدوء في غضون أسابيع قليلة، وقد يكون شديداً في بعض الأحيان وهو نتيجة التقلبات الهرمونية.

الاستجابة الفيزيولوجية للأنثى للتوتر: تفرز النساء هرمونات التوتر أكثر من الرجال وهرمون الجنس الأنثوي البروجسترون يمنع نظام التوتر من إيقاف نفسه كما يفعل عند الرجال.

وبالتالي يجعل النساء أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب الناجم عن الإجهاد.

وقد تساهم مشاكل جسد الأنثى التي تظهر أثناء التطور الجنسي للبلوغ إصابة في الاكتئاب في مرحلة المراهقة.

دور الرجل في التعامل مع هرمونات المرأة

هرمونات المرأة
هرمونات المرأة

بفعل غياب الثقافة في التعامل مع الإناث في حالة التقلّب الهرموني فإنّ الرجال يجهلون حقيقة التعامل مع المرأة في هذه الفترات.

فالبعض يحاول تجنّب الحديث مع شريكته خلال هذه الفترة والبعض الآخر قد يسخر من حساسيتها المفرطة.

فالقاعدة الأولى هي عدم الهروب.

لا تهرب عزيزي وتنتظر حتى تهدأ العاصفة بالوقت الذي يمكنك في القيام بأمور قد تساند فيها شريكتك.

تواصل معها بشكل فعال وتحمّل حساسيتها بعض الشيء فقد تنزعج من الأشياء الصغيرة التي لا تزعجها بالعادة.

والقاعدة الثانية هي ألا تفترض أن المرأة تعرف إيقاعاتها الخاصة فبقدر ما نعتقد أننا متناغمون تماماً مع أنفسنا فإن التعامل بمفردنا بفترة طويلة قد يجعل الخطوط الفاصلة بين ضغوط نمط الحياة العامة غير واضحة.

فكن مهتماً كفاية بصحة علاقتك العاطفية مع شريكتك.

ويقدر ما يعتبر دعم الشريكة أمراً مهماً ويجب القيام به، فإنه يتعيّن على الرجل أيضاً أن يعرف كيف يتصرف معها خلال هذه الفترات.

وفي الختام لنتذكر أن التقلبات الهرمونية وعدم التوازن الهرموني لا يحولان المرأة إلى شخص آخر.

إنما هي حالة مؤقتة سرعان ما تنتهي ومع بذل القليل من المجهود فإن هذه المرحلة قد تمرّ بأقلّ الآثار والعواقب، فلنتحملها.

قد يهمك أيضاً:

الزوج الانفعالي كيف تتجاهلين تصرفاته في لحظات الغضب.

شاهد أيضاً

الفوبيا

الفوبيا الخوف المبالغ به، ما هي أعراضها وأنواعها وكيف تتم معالجتها؟

الفوبيا كلمةٌ تتردد على مسامعنا من خلال الكثير من البرامج والمقالات التي نطالعها بين الحين …