8 أسرار شخصية عليك ألا تخبر بها الآخرين مُطلقاً ! - موقع نضوج العقل
أخبار عاجلة
SHH
SHH

8 أسرار شخصية عليك ألا تخبر بها الآخرين مُطلقاً !

بعض الناس صادقون لدرجة أنهم يستطيعون إخبار الآخرين بكل شيء وبأي تفاصيل يتم سؤالهم عنها حتى لو كانت أسرار  .

في البداية يجب عليك أن تكون حذرا وتكون متأكداً من أن تفاصيل حياتك الشخصية لا يمكن أن تستخدم لإيذاءك.

من المفيد أن يكون لديك قائمة أساسية ببعض المسائل الخاصة التي يجب ألا تخبر الآخرين بها.

إذا وجدت صعوبة في إعداد هذه القائمة فنحن سنساعدك في هذا ونخبرك ما الأشياء التي يجب أن تبقى سراً ولا تخبر بها أحداً

أبداً و إذا لم تتمكن الإحتفاظ بهذه الأشياء بشكل سري على الأقل لا تتحدث عنها كثيراً وحاول عدم مشاركتها مع أشخاص لا

تعرفهم حق المعرفة .

1. أسرار تعرفها عن أشخاص آخرين.

أولاً وقبل كل شيء ، الحديث أو النميمة عن الآخرين يجعلك تبدو سيئاً في نظر المجتمع (أو على الأقل في نظر أولئك الذين لا

يحبون أي يستمعون إلى من يدخلون أنوفهم في شؤون الآخرين.

وعندما تتحدث عن الآخرين تظهر أمام الجميع بأنك لا تستحق الثقة.

وربما تحاول أن تُظهر نفسك من خلال التقليل من قيمة شخص آخر.

بالواقع إن تقديم المعلومات السلبية يتماشى مع الكثير من الطاقة السلبية التي قد سيكون لها تأثير سيء عليك أو على

الأشخاص الذين تتحدث معهم.

لذلك ، من الحكمة الاحتفاظ بهذه التفاصيل لنفسك لأنها لن يكون لها تأثير إيجابي على أي شخص.

2. الممتلكات الخاصة بك

بعض الناس في كثير من الأحيان يحب التفاخر بالأشياء المادية.

فعادةً ما يقومون بمشاركة المعلومات (مع الجميع) حول منزلهم وسيارتهم وملابسهم وأصدقائهم المقربين وأي شيء آخر يخص

الأموال وكمية إنفاقهم وما يملكون .

بالتأكيد ، هذا السلوك لا يُظهر شيئًا سوى تدني احترام الذات لأن الأشخاص الذين يستمرون في مشاركة المعلومات حول

ممتلكاتهم المادية لديهم عيوب كبيرة في شخصيتهم فيحاولون إظهار القوة ولفت النظر من خلال عرض الأشياء المادية التي

يمتلكونها ، وعلاقاتهم وغيرها من الممتلكات السطحية.

3. كم تكسب من المال

بالتأكيد ، دخلك هو شيء يجب عليك الاحتفاظ به لنفسك .

وموضوع المال بشكل عام لا يجب مناقشته أمام الآخرين فضلاَ على أنك لا تعرف أبدا ما هو الوضع المالي لأي شخص أمامك.

وبشكل عام إذا صادفك ممن يتحدث دائمًا عن رخاءه المالي ، فأنت على الأرجح تتعامل مع شخص مكتئب ولا يشعر بالأمان في

حياته وهو شخص يحتاج إلى الاهتمام .

4. أهدافك للمستقبل

أن تفخر بإنجازاتك هو شيء جيد و أن تكون راضيًا عن نفسك وعن نجاحاتك هو المطلوب الذي يجب ان تسير عليه في حياتك .

في الواقع ، هناك أدلة علمية تشير إلى أنه من الممكن تحقيق أهدافك طويلة الأجل إذا احتفظت بها لنفسك.

حيث أتثبت الدراسات أن مشاركة الأهداف مع الآخرين يمكن أن يقلل من إمكانية تحقيقها لأننا عندما نقول خططنا للآخرين ،

نشعر بأننا قد حققناها بالفعل ؛ فنقوم بخداع دماغنا ليصدق أننا حققنا شيئًا لم نحققه فتقل العزيمة للعمل فضلاً على أنك تعرض

نفسك للإحباط اذا أخبرت أحد المُحبطين بما تود القيام به , وربما تتعرض للشماتة اذا تعثرت قليلا مما يقلل من عزيمتك اتجاه

أهدافك .

5.أعمالك الخيرية

اليوم نقرأ أو نشاهد عن أشخاص قاموا بأشياء عظيمة ، وساعدوا الكثير من الناس وهذا شيء جميل .

وبالرغم من الشيء العظيم الذي يقومون به إلا أنهم بالغالب يسعون للبحث عن طريقة لإخبار الآخرين بما فعلوه من أعمال صالحة

حتى أن البعض يحاول سرد قصة الشخص المريض الذي ساعده .

لا يمكن اعتبار الأعمال الصالحة أنها ذات قيمة إلا إذا بقيت سراً ، لذا إذا كنت تتقاسم باستمرار مدى كرمك أو تسامحك  أو

مساعدتك لغيرك فهذا لا يظهرك بمظهر الشخص الجيد .

6. معتقداتك وماذا تفضل

بعض الناس متدينون ، والبعض الآخر حريص على ممارسة الرياضة والبعض الآخر يمارش أنواع مختلفة من التأمل.

ليس الأمر أننا يجب ألا نتحدث عن ذلك ، ولكن في كثير من الأحيان يذهب الناس إلى أبعد من ذلك فتجدهم يحاولون فرض

معتقداتهم على الآخرين.

إذا قمت بذلك ، فقد تتحول إلى واحد من هؤلاء الناس الذين لا ينظرون إلى العالم إلا من منظورهم فقط ولن تجد من يحب أن

يتكلم معك ويجلس معك .

7. أفعالك البطولية

يعرف الأشخاص الأذكياء أن البطل الحقيقي لا يشارك أبداً أفعاله البطولية.

لإنهم يفعلون ما يجب عليهم فعله دون إخبار الآخرين بشيء ، وذلك لأنهم طيبون وعطوفون وشجعان من أعماق أرواحهم ولإنهم

يؤمنون بقضيتهم ، ولا يحتاجون إلى الاعتراف بهم من قبل أي شخص.

لذا ، إذا كنت تعتبر نفسك بطلاً حقيقياً ، فيجب أن تترك الآخرين يمدحوا تصرفاتك من تلقاء أنفسهم دون إخبار الجميع بماذا فعلت

وكيف .

8. المشاكل العائلية

كل عائلة في هذه الدنيا تعاني من مشاكل و أسرار ، ولا داعي لأن يعرف أحد بتفاصيل مشاكلك العائلية التي قد تُشعرك بالخجل أو

تُشعر أفراد أسرتك بالخجل أو عدم الارتياح ، فقط لأنك تعتقد أنك ستشعر بتحسن إذا أخبرت العالم بأسره بقضايا عائلتك

وفضفضت لمن حولك .

دع المعلومات الخاصة تبقى خاصة فهناك فرق بين طلب المساعدة والتحدث بشكل عشوائي لأي شحص .

تعد المشاركة مع معالج مختص أو استشاري أسري  أو صديق مقرب لأخذ المشورة أمراً جيداً في الحالات التي تتطلب ذلك ولكن

لا توزع أسرار حياتك الشخصية لتشوه صورتك .

في النهاية ، ما يجب أن نتعلمه هو كيف نكون صادقين ولكن ليس أكثر من اللازم.

حاول أن تقول الحقيقة ، ومع ذلك ، لا تنس أن هناك أشياء يجب أن تظل خاصة ، و لا تنس أنه حتى أصدقاؤك الأقربون قد يتعبون

أحيانًا من الاستماع إلى مشاكل أو أسرار كثيرة تصدر منك .

المصدر

شاهد أيضاً

الذكاء العاطفي

الذكاء العاطفي , ما هو و ما هي طرق إكتسابه

الذكاء العاطفي , ما هو و ما هي طرق إكتسابه دائما ما نجد تلك الشخصية …