علم النفس Archives - موقع نضوج العقل
أخبار عاجلة

علم النفس

الطفل الجاحد ما هي حقيقة التعامل معه؟

الطفل الجاحد

نريد جميعنا تربية أطفال مهذبين ومحترمين وبعيدين عن سمة الطفل الجاحد. نبدأ بتعليمهم قول شكراً، ومن فضلك ونربت على كتفهم عندما يفلت الشكر من شفتيهم دون الحاجة إلى حثهم على ذلك. ومع أنّ تعليم الأطفال أن يقولوا من فضلك وشكراً لا يعلمهم أن يكونوا ممتنين. هي ردود عن ظهر قلب …

أكمل القراءة »

قانون الجذب وكيفية عمله بين الحقيقة والخيال

قانون الجذب

قانون الجذب هو القدرة على جذب كلّ ما نركز عليه في حياتنا، حيث يعتقد البعض أنّه بغض النظر عن العمر أو المكان أو المعتقد الديني فنحن جميعاً عرضة للقوانين التي تحكم الكون بما فيها قانون الجذب. هو السلوك الذي يستخدم قوة العقل لترجمة كلّ ما أفكارنا وتجسيدها إلى واقع. فالإعجاب …

أكمل القراءة »

عقلك الباطن كيف تستفيد منه في الوصول إلى أهدافك وأمنياتك؟

عقلك الباطن

يتقبّلُ عقلك الباطن أو اللاواعي أفكارك ومعتقداتك بكلّ أشكالها الإيجابية أو السّلبية. وسواءٌ كانت صحيحةً أم خاطئة، ويُنفذها من دون أيّ اعتراضٍ. وبالتالي يوجّه سلوكك وتصرفاتك بشكلٍ غير شعوري لتأكيد وتحقيق ما تفكر به وتعتقده. وهذا ما يجعلكَ بحاجةٍ للتعرف على ماهية العقل اللاواعي، وكيف يمكنك استخدامه لتحقيق ما تطمح …

أكمل القراءة »

التربية الخاطئة خطأ لا يغتفر فكيف يمكن تجنبّه؟

التربية الخاطئة

التربية الخاطئة مشكلة لا تُغتفر في حقّ الأبناء وفي حق الأسرة كمؤسسة اجتماعية هامة في الحياة. إن من أهم أولويات الإنسان الرغبة في الزواج والاستقرار وبناء أسرة سعيدة يشعر فيها الوالدان بالكمال، وذلك من خلال الإحساس الأسري الفطري في الإنسان. لكن التربية الخاطئة تخرّب كلّ المخططات وتنتج جيلاً مشوّهاً نفسياً. …

أكمل القراءة »

مريض الزهايمر كيف نرعاه ونعتني به في مراحل مرضه

مريض الزهايمر

ربما تكون رعاية مريض الزهايمر رحلةً طويلة ومرهقة وعاطفية للغاية. ونظراً لعدم وجود علاج حاليّ لمرض الزهايمر أو الخرف فإنّ الرعاية النفسية والدعم المقدم منك هم الهدية الأفضل التي يمكنك تقديمها، والأمر الذي يحدث أكبر فرقٍ في نوعية حياة الناس الذين تحبهم. وأيضاً وفي بعض الأحيان قد يكون تقديم الرعاية …

أكمل القراءة »

انفصام الشخصية اضطرابٌ نفسي شديد، هل يمكن تجاوزه والتغلب عليه؟

انفصام الشخصية

كثيراً ما نسمع عن انفصام الشخصية الذي تزايد الحديث عنه في الآونة الأخيرة، وخاصةً بعد تشعب الحياة وكثرة مشاغلها وضغوطاتها. فقد أصبح الإنسان متعباً ومثقلاً بالأعباء اليومية، الأمر الذي يجعله غير مدرك لما حوله في بعض الأحيان، وكأنه يعيش في عالمٍ آخر. لكن هذه المتاعب غالباً ما تكون مؤقتة تزول …

أكمل القراءة »

الذات البشرية.. ما هي وما الخطوات المتبعة لتنميتها وتطويرها؟

الذات

تطوير الذات والنفس البشرية من أهم الأمور التي تشغل فكر الإنسان بغية العيش في بيئةٍ مثالية وناجحة إلى حد ما. لقد خُلقت الذات على الفطرة، لكن بمرور الأيام  تحتاج إلى الدعم والتحفيز لتتبلور أكثر ولا تبقى أسيرة التقليد والتكرار. كما أنّ تنميتها وتحفيزها هو تنمية لعقلكَ وروحك، وكذلك نظرتك وتخطيطك …

أكمل القراءة »

الشخصية المترددة ما أسبابها، وكيف نتعامل معها؟

الشخصية المترددة

الشخصية المترددة هي الشخصية التي تجد صعوبة في اتخاذ القرارات، ويلازمها شعورٌ بأن ما تقدّمه للآخرين ليس بكافٍ. المتردد يحاسب نفسه كثيراً على كلّ تصرّف يقوم به، ويبادر بالاعتذار حتى لو لم يكن مخطئاً. لنتعرف على صفات هذه الشخصية وأسبابها وأبرز الطرق للتعامل معها. صفات الشخصية المترددة إنّ القلق هو …

أكمل القراءة »

تطوير الشخصية لتكون أكثر جاذبية ما هي الخطوات المتبعة لصقلها؟

الشخصية

قديماً تم اعتبار تطوير الشخصية أمراً غير ممكن وأنها ثابتة و دائمة، وذلك حتى وقتٍ ليس بالبعيد. إلّا أنّ هذا الرأي ما لبث أن تغيّر من خلال الأبحاث النفسية العديدة التي أجمعت على إمكانية التغيير والتطوير وتعزيز مهارات الذات من خلال العديد من الطرق السلوكية والنفسية. فإذا كنتَ تعتقد أنّ …

أكمل القراءة »

الغضب حالةٌ نفسية مؤرقة ما هي أسبابه وكيف تتحكم بانفعالاتك وتخفف منها؟

الغضب

غالباً ما يكون الغضب وفقدان السيطرة على نفسكَ وردود أفعالكَ أمراً وارداً في مواقف عديدة. لكن تعتبر سرعة الانفعال هذه ونوبات العصبية المرافقة لها مرهقةً لأعصابكَ ومزعجةً لكَ ولمن حولكَ. وتختلف درجة الانفعالات من شخصٍ لآخر وذلك تبعاً لأسبابٍ متنوعة سوف نوردها في سطورنا اللاحقة. كذلك سوف نتعرف على مفهوم …

أكمل القراءة »

التفاؤل نهج الحياة الأفضل لنتعلّم معاً كيف نكون أكثر تفاؤلاً؟

التفاؤل

لا نبالغ إن قلنا أنّ التفاؤل والأمل المتجدد في الحياة وبالمستقبل الأفضل؛ من أبرز سمات الإنسان الناجح. فالشخص المتفائل يزرع بذور الأمل داخله وداخل كل من يحيط به، كما أنه يكون أكثر ثقةً وثباتاً في الإقدام على الكثير من خطوات الحياة الجدية. ماهي صفات المتفائلين، وكيف تصبح شخصاً أكثر تفاؤلاً …

أكمل القراءة »

الشخصية السامة.. ما هي صفاتها وكيف يمكنكَ التعامل معها؟

الشخصية السامة

يمتلك صاحب الشخصية السامة قدرةً عالية على تعكير صفو الحياة لمن حوله، وإضفاء روح الكدر والتشاؤم على العلاقات التي تجمعه مع الآخرين. وغالباً ما تسيطر الطاقة السلبية على أصحاب هذه الشخصية، فتراهم متذمرون وغير سعداء، أو غير مقتنعون بما لديهم ودائماً يرغبون بالمزيد. إضافةً إلى محاولتهم اللاهثة استنزاف بهجة وسكينة …

أكمل القراءة »

الحديث الذاتي حوار لا ينتهي مع النفس، كيف تجعله إيجابياً ومحفزاً؟

الحديث الذاتي

إنّ الحديث الذاتي مع النفس ليس خيالاً أو سخافةً، إنّما هو دليلٌ على الصحة النفسية والعقلية بحسب ما أفادته العديد من الدراسات والأبحاث في هذا المجال. لكن قد يكون هذا الكلام إيجابياً أو سلبياً وفي كلتا الحالتين سيتركُ أثره في نفسكَ. كما أنّه سيؤثر على معدلات القلق والتوتر لديك، ويعيد …

أكمل القراءة »

المراهقة متاهةٌ بين الطفولة والرشد.. كيف تتعامل مع أبنائك في هذه المرحلة؟

المراهقة

تعد المراهقة من المراحل العمرية التي تتطلب الاهتمام والرعاية الخاصة من قبل الوالدين وبكل تفهم وهدوء. تبدأ هذه المرحلة من سن الثالثة عشرة وحتى الثامنة عشرة وربما أكثر بسنتين من عمر الولد أو البنت. وتتميز بخليطٍ من المشاعر والتبدلات النفسية، فهي فترة الانطلاق وإثبات الشخصية والتمرد على الأمور الثابتة. كما …

أكمل القراءة »

أول سبع سنوات في حياة الطفل هي الأهم، لكن ماذا بعد ذلك؟

اول سبع سنوات في حياة الطفل

تعتبر أول سبع سنوات في حياة الطفل الأهم حيث ستلاحظ نموه السريع جسديّاً وذهنياً. سيتطور دماغه بشكل ملحوظ، وسيتم إجراء أكثر من مليون اتصال عصبي في الثانية خلال أول سبع سنوات من حياته الأمر الذي يخلق الأساس لجميع السلوكيات والصحة والتعلم في المستقبل تؤكد الدراسات أنّ ما يتعلّمه الطفل خلال …

أكمل القراءة »

الرهاب الاجتماعي يسلبكَ متعة اللحظات مع الآخرين فما السبيل للتخلص منه؟

الرهاب الاجتماعي

يعتبر اضطراب الرهاب الاجتماعي من المشاكل النفسية التي تتجسد بخوفٍ مبالغ فيه من المواقف الاجتماعية. كما أنً الشخص يشعر بالقلق والتوتر والحرج عند التماس مع الآخرين، وهذا الشعور يرافقه منذ سن المراهقة. ويؤثر على حياته وعلاقاته بشكلٍ سلبي، كذلك يفقده ثقته بنفسه ويبعده عما حوله. بالنسبة للبعض فإن الأمر يتحسن …

أكمل القراءة »

الطفل الجديد وأثره على شقيقه الأكبر،كيف نتعامل مع غيرته وعدوانيته؟

الطفل الجديد وشقيقه الأكبر

الطفل الجديد وشقيقه الأكبر مهمة شاقة أمام الأهل. تغيرات كبيرة تحدث في الأسرة إن لم يتم التعامل معها بوعي فالنتائج قد لا تكون مرضية. لأن الطفل كتلة من المشاعر والأحاسيس يجب مراعاتها والاهتمام بها. لنتعرف في مقالنا كيف سيؤثر المولود الصغير على شقيقه وكيف ستكون ردة فعلة ؟وما الحلّ؟ كيف …

أكمل القراءة »

الموهبة لدى الطفل نعمةٌ كبيرة فما هي خطوات اكتشافها وتنميتها؟

الموهبة

تعتبر الموهبة التي يتفرّد بها الطفل عما سواه هبةٌ فطرية ونعمةٌ من الله تعزز ثقته بنفسه، وتقوي علاقته بالمحيطين به. لكن هذه الثقة لا تنمو إلّا من خلال إحساس الوالدين بطفلهم الموهوب، واعترافهم بما يملك من مهارات ودعمهم له. وكثيراً ما نشاهد ونسمع بمواهب لأطفالٍ؛ خمدَ بريقها وذهبَ أدراج الرياح …

أكمل القراءة »

اكتئاب ما بعد الولادة مزيج من المشاعر القوية أعراضه وكيفية التعامل معه

اكتئاب ما بعد الولادة

تعاني السيدات من اكتئاب ما بعد الولادة كجزء طبيعي من فترة التعافي. وتعدّ فترة ما بعد الولادة أشبه بإعصار عاطفي مليء بالتقلبات المزاجية وحالات البكاء المفاجئ والانفعال النفسي المتواتر. فالولادة لا تسبب التغيرات الهرمونية فقط، إنما هناك إنسان جديد بالكامل سيعيش في منزلك. وكلّ هذه الاضطرابات في البداية ستؤدي إلى …

أكمل القراءة »

الطلاق وأثره على الأطفال وكيف نساعدهم على التأقلم

الطلاق والانفصال

الطلاق وانفصال الوالدين والتفكك الأسري من الأوقات الصعبة التي تمر على الأسرة، وخاصة الأطفال. حيث تختلف آثار الطلاق على الأطفال، بعضهم يتفاعل مع الأمر بطريقة طبيعية ومتفهمة، وأخرون يعانون كثيراً من التغيير الحاصل في حياتهم. ومع وضع هذا الأمر بعين الاعتبار إليك التأثيرات التي تظهر على الأطفال عد انفصال والديهم. …

أكمل القراءة »